مرحبا بك في منتديات شباب ليبيا يمكنك أن تقوم بزيارة أفضل صور جديدة وحصريه وكذلك يمكنك زيارة منتدى غرائب وعجائب العالم  وكذلك لا تنسي قسم الـ قصص والروايات الشيقة وكذلك للفتيات يمكنكم زيارة قسم ازياء وموضة ويمكنك مشاهدة  مسجات للموبايل وترقبوا كل ما هو جديد وحصري في منتديات شباب ليبيا

 


العودة   منتديات شباب ليبيا > منتديات عامة > اخبار ليبيا - ثورة 17 فبراير

اخبار ليبيا - ثورة 17 فبراير ثورة 17 فبراير في ليبيا و شهداء ثورة 17 فبراير ثوار ليبيا اغاني و صور ثورة 17 فبراير وكل مايخص ثورة الشعب الليبي المجيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-21-2011, 11:21 PM رقم المشاركة : 1
Max Misurata
عضو
خطير


الصورة الرمزية Max Misurata

رقم العضوية : 187155
تاريخ التسجيل : Sep 2011
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 1,347
العمر : 22
الإقامة : مصراتة

Max Misurata غير متواجد حالياً

shar7 تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة + رمـضـان السويحلى الـكـامل (( فى تلك الفترة ))





بقلم: ابراهيم عميش

توقفت الحرب العظمى باستسلام تركيا، وتوقيع هدنة في الحادي عشر من نوفمبر – تشرين ثان سنة1918م، وانسحب العثمانيون الأتراك مرة أخرى من ليبيا تاركين لأهليها عبء المقاومة ضد الاحتلال العسكري الإيطالي.
وبسقوط تركيا وتوقف الإمدادات تأثرت البلاد وساءت الأحوال، وقد ألتزم كل زعيم من زعماء المقاومة الوطنية منطقة نفوذه، يدير شئونها،… ولم يغادر الأمير عثمان عبد الرحمن الحاكم التركي البلاد بناء على طلب من قادة المقاومة وأعيان البلاد في مصراتة. وأمام الحدث الجلل الذي أصاب النفوس،… ومن قلب المُعاناة وحالات التوتر، والترقب لنوايا العدو المُتمركزة قواته على السواحل وفي المدن الرئيسة، انبعث الأمل في روح الإرادة الوطنية الرافضة للهزيمة والانكسار بالتغلب على المحنة.
تشاور كبار قادة المقاومة وأعيان البلاد مع الأمير عثمان عبد الرحمن والسيد عبد الرحمن عزام في إمكانية أن يتولى الليبيون إدارة شئونهم من خلال سلطة وطنية شرعية يتوافق عليها الجميع، تُنشئ المؤسسات، وتؤسس قوات للمقاومة الموحدة وتملأ الفراغ السياسي والأمني وتنشر الأمن الاجتماعي… طُرحت فكرة إقامة حكومة وطنية تجمع كافة مناطق إقليم طرابلس بعلم و موافقة و تعاون قيادة الحركة السنوسية في برقه… وتولى كل من:
رمضان الشتيوي السويحلي وسليمان عبد الله الباروني وعبد الرحمن عزام بما له من علاقات طيبة مع كافة الأطراف في البلاد ومختار كعبار، مع الأمير التركي عثمان عبد الرحمن الاتصال بقادة وزعماء وأعيان الإقليم في مناطقهم لعقد لقاء مُوسع تُطرح فيه المسألة و يُتخذ حيالها الرأي الجماعي بإنشاء وتأسيس حكومة وطنية مُوحدة في إقليم طرابلس،… وتم الإجماع على عقد اجتماع عام في مدينة “مسلاته” يوم السبت الثالث عشر من شهر صفر سنة 1337 هـ الموافق 16 نوفمبر – تشرين ثان سنة 1918 م في جامع “المجابره” وقد لبّت النداء والدعوة كافة قيادات وقوى ومُمثلي المقاومة فى مناطق أقليم طرابلس،…
ألقى السيد عبد الرحمن عزام كلمة أوضح فيها الأسباب الداعية لعقد هذا الاجتماع، والظروف والمُستجدات التي حلّت بالوضع في البلاد وشدد على ضرورة العمل على تأسيس حكومة وطنية يجمعها المصير الواحد والهدف المشترك… وتحدث الأمير عثمان معتذراً عن الأحداث المؤسفة التي أدت إلى هزيمة الحكومة العثمانية وانحسار نفوذها وقطع إمداداتها للبلاد في مواجهة قوات الاحتلال، وأيد فكرة إقامة حكومة وطنية تتحمل مسئوليتها في هذه المرحلة وتنطق بإسم الشعب وتفوض في اتخاذ قرارات السلم والحرب. واتفق الجميع على تأسيس جمهورية تسمي “الجمهورية الطرابلسية”…
واُنتخب لمجلس رئاستها كل من:

رمضان الشتيوي السويحلي (مصراته)

سليمان عـبد الله الباروني (الجبل)

أحمد المريض (ترهـونه)

عبد النبي بالخير ( ورفله)

تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة رمـضـان السويحلى

وأنتخب مجلس شورى الجمهورية؛ وتألف من أربع وعشرين عضو، هم:

الشـيخ محمد سوف بك رئيساً من الـزاوية
يحيي عبد الله الباروني نائباً للرئيس من الـجبل
الشيخ عبد الصمد النعاسي عضواً من ترهـونة
الحاج مفـتاح التريكي عضواً من مسلاتة
الشيخ على بن رحاب عضواً من قماطة
الحاج محمد بن خليفة عضواً من الساحل
عبد السلام الجدّايمي عضواً من زليطن
الحاج على الـمنقوش عضواً من مصراته
الحاج محمد المنتصر عضواً من سرت
مفتاح التايب عضواً من أورفله
محمد بن بشير عضواً من أولاد أبي سيف
عبد الرحمن بركان عضواً من مرزق – فزان
محمد بن أحمد الفايدي عضواً من الشاطئ
الـشيخ الحبيب عزالدين عضواً من غـدامس
إبراهيم أبي الاحباس عضواً من الجبل
الحاج محمد فكيني عضواً من الرجبان
الـشيخ أحمد البدري عضواً من الـزنتان
سالم البرشوشي عضواً من يفرن – الجبل
علي بن عبد الرحيم عضواً من ككله
الـشيخ شطـيبة عضواً من غريان
الـشيخ على بن تـنتـوش عضواً من ورشفانة
الشيخ عبد الرحمن شلابي عضواً من الزاوية
الشيخ على شلابي عضواً من النواحي الأربعة
الشيخ عبيده المجبوب عضواً من صرمان والعجيلات

كما أُنتخب لمجلس شورى علماء الفتية والتشريع كل من:


الشيخ عمـر الـميساوى
الشيخ الزروق بورخيص
الشيخ محمد الإمام
الشيخ مختار الشكشوكي


وتم بالإجماع اختيار الشيخ مختار كعبار ليتولى الشئون المالية، والسيد عبد الرحمن عزام مستشاراً للرئاسة.
وأقسم الجميع يمين الولاء والإخلاص للجمهورية بالنص التالي:

“أُقسم بالله العظيم قابضاً بيدي على هذا القرآن الكريم أن أجعل نفسي ومالي فداء لوطني وحكومتي الجمهورية الطرابلسية وأن أكون لعدوها عدواً ولصديقها صديقاً ولقانونها الشرعي مُطيعاً”


وقد أعلن قيام الجمهورية بالبلاغ التالي نصه:

بسم الله الرحمن الرحيم


(أنـه في السـاعة الرابعـة والنصف من يـوم السبـت، الثالث عـشر مـن شهـر صفر عام 1377 هـ الموافق السادس عشر من شهر نوفمبر – تشرين ثان 1918م؛ قررت الأمة الطرابلسـية استقلالها بإعلان حكومتها الجمهورية بإتـفاق آراء عـلمائها الأجـلاء وأشـرافها وأعيانها ورؤساء المجاهدين الذين اجتمعوا من جميع أنحاء البلاد، وقد تم انتخاب أعضاء مجلس الشورى الطرابلسي، وأنتخب أعـضاء مجـلس الجمهـوريـة وأفـتـتح أعـماله بـتبليـغ إعـلان الجـمهـوريـة إلى الدول الكبرى وإلى الحكومة الإيطالية.


إن الأمة الطرابـلسيـة تعتبر نفـسها حائزة لإستقـلالها الـذي اكتسبـته بـدماء أبنـاءها منـذ سبع سنين وسعيدة بالوصـول إلى هـذه الغاية التي هي أشرف ما تصل أليه الأمم، وتهنئ أبناءها بتمام نجاحها وإتـحـادهـم عـلى الثـبـات التـام فـي الـدفـاع عـن وطـنهـم وحكـومـتهـم الجـمهـوريـة الـجـديــدة، والتوفيق بيد الله تعالى وحده)


سليمان البارونى أحـمد المـريـض
رمضان الشـتيوى عبد النبي بالخير


وناشد مجلس الرئاسة الدول الكبرى الإعتراف بالجمهورية الطرابلسية وعرض قضيتها في مؤتمر الصُلح.
كما بعث مجلس رئاسة الجمهورية برسالة خطية إلى رئيس وزراء الحكومة البريطانية جاء فيها:


(… نتـشرف بأن نحيط فخامتكم علماً، بأن الأمة الطرابلسية قد توّجت إستقلالها بـإعـلانها لحكومة الجمهـوريـة في 16 نوفمـبر سنة 1918م، وقـد أعـلنـت نتـيجة إنتخاب مجلـس شـوراها ومجـلس جمهـوريـتها ليـس بيـن الأمم من هـو جـديـر بحريـته وإستـقـلاله أكثـر مـن الأمة الطرابـلسية التي تُـقـاتـل ضـد غـاصـب أرضـها وحريـتها منـذ سـبـع سنـوات وإلـى الآن،… وأنـنا لا نـشـك فـي أن إحساساتكم العالية نحو حرية الأمم تُجبركم على التعاطف مع جمهوريتنا الجديدة،… وأننا نؤكد لكم أيضاً أن قومنا قد وضعوا جُل آمالهم في دولة إنجلترا حامية حقوق الأمم الصغيرة. فـرجـاؤنا أن تـتـفـضلوا بوضـع المسـألة الطرابلسـية عـلى بُسـاط مُـذاكـرات الصـلح العـمومية حـتى تنال جمهوريتنا ما يضمن لها إستقلالها… مع قبول عظيم احترامنا.)


كذلك وجه رئيس مجلس الرئاسة خطاباً إلى رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإيطالي في إطار البلاغ التالي نصه:


( إلى رئيس الحكومة الإيطالية،


تفتخر الأمة الطرابلسية بتتويج إستقلالها بإعلان الحُكم الجمهوري، وانتخاب نواب عنها من كافة أنحاء القطر لمجلسي الحكومة والشورى، ولا هدف لأمتنا إلا ضمان وحدتها وحريتها داخل حدودها السياسة المعروفة، ولا نقصد إلا عيشة مُسالمة لجميع الأمم. لذلك فإن حكومة الجمهورية الطرابلسية تدعو الحكومة الإيطالية إلى الاعتراف بها، وسد كل باب يضطر الحكومة الطرابلسية إلى مداومة الحرب إلى أن تُحقق أملها المشروعة )


وقد أُرفقت الرسالة بالملحق التالي:

إذا قُبلت المواد الآتية ووُضعت موضع الإجراء فإن حكومة الجمهورية الطرابلسية مُستعدة للبحث مع الحكومة الإيطالية في عقد صلح طبقاً للقواعد الآتية:


1- فـي حال دوام المذاكـرة يجـب على كل من الطرفيـن المحافظة على مواقعه بصورة هدنة.


2- لا تقترب السفن الحربية من السواحل غير المُحتلة بالعسـاكر الإيطالية.
3- لا تتجاوز الطائرات حدود الاستحكامات.


4- لا تقع أي مخابرة خصوصية مع أي أحد كان لا من جهة المناطق الحربية ولا من غيرها.


5- يُـقـطع كل ما فيه وسيـله للاخـتلاط بالأهـالي من طـرف الحكـومة الإيطالية كأخذ وإعطاء البضائع وتوزيع الإعلانات على أي صـورة، وبأي طريقة كانـت.


6- المخابـرات الرسـمية ، والدخـول والخـروج لا يكـون إلا من الموقع الذي يصير تعيينه في منطـقة الخُمس مـن طـرف الحكومة الطرابلـسية.


7- حكـومة الجمهـورية الطرابـلسية مُستقـلة في شئـونها وحركاتـها تمام الاستقلال، وغيـر مقـيـدة بأي شـرط أو قيد تضعه حكومة أخرى، أو تتعهد به لحكومة إيطاليا في طرابـلس.


8- ضبـاط التـرك والألمان الموجـودون في داخـل طرابـلس هم بمنـزلة ضيوف عند الحكومة الطرابلـسية، ولا نسمـح بسفـرهـم إلا بصـورة تُـكفّـل منفعة وشرف الأمة الطرابلسية وحكومتها الجمهورية.


9- بما أن الحكومة الطرابلسية لها الحق في إظهار حقوقها للعالم، وبالخصوص الحكومات الموجـودة قـناصلها في مدينة طرابلس، مثـل إنجـلترا وفرنـسا وأمريكا؛ فعلى الحكومة الإيطالـية قبـول وتوصيـل ما يُرسـل من الحكـومة الطرابـلسية إليهـا بـدون الإطلاع عليه، وأخذ سندات من القناصل المذكورين وإرسالها إلى الحكومة الطرابلسية، حتى لا تضطر إلى اتخاذ طرق أُخرى لمواصلة مخابراتها المذكورة.


10- المخابـرة مع الحكـومة الإيطالـية لا تجوز إلا تحريراً، ولا إعتبار لأي كلام شفهـي.

رمضان السويحلي سليمان الباروني أحمد المريض عبد النبي بالخير

وقد كلفت حكومة الجمهورية الطرابلسية مندوباً عنها؛ الشيخ مختار كعبار بالانتقال الفوري إلى أقرب مدينة مُحتلة، (مسلاتة) لمقابلة المسئولين الإيطاليين فيها وتسليمهم البلاغ الموجّه إلى رئيس الحكومة الإيطالية لإبلاغه إلى حكومتهم.


ولعلنا نلاحظ منذ القراءة الأولى لهذه البيانات والرسائل الموجّهة إلى حكومات الدول المعنية؛ أن حكومة الجمهورية الطرابلسية الجديدة تتبنى خطاباً سياسياً، مُحدد وواضح تضطلع بالعمل على هديه وإنجاز مضامينه في مرحلتها التحررية، وهي تعتبر الدول المعنية مسئولة مسئولية دولية مباشرة عما يحدث في ليبيا ولشعبها، وتضعها أمام مسئولياتها في إقرار السلم والأمن الدوليين.
كما نلمس في هذه الرسائل والبلاغات الكياسة والحكمة والإدراك الواعي بما يدور ويحدث على الساحة الدولية، وفهم عميق للعلاقات السائدة في ظل التوازن الفعلي للقوى الدولية.


وقد أثبتت الحكومة الوطنية المُنتخِبة للجمهورية الطرابلسية وأكدت حق الشعب الليبي في المقاومة المُسلحة وإعلان الحرب على القوات المُحتلّة لبلاده، وطالبت المجتمع الدولي مُمثلاً في الدول المعنية الكبرى بمساندة مطالبها الشرعية العادلة في حق تقرير مصيرها وإعلان استقلالها وفق معتقدات شعبها وإنتماءاته وقناعاته السياسية والفكرية العامة.


وتعبيراً عن الانطباع الذي ساد وقتها، وما أحدثه تأسيس الجمهورية في إرادة الشعب الليبي يقول الشيخ الطاهر الزاوي وهو معاصر للأحداث و مُؤرِخ لها: “كان للجمهورية الطرابلسية أحسن الأثر في نفوس الشعب، ونشاط سري في جميع مرافق الحياة وأحس الناس بتطور غريب في حياتهم السياسية؛ أعتقدوا أن مصدره هذه الجمهورية التي رأوا فيها فتحاً مبيناً، وثمرة من ثمرات جهادهم الموفق… ولم يكن سكان المدن أقل فرحاً بهذه الجمهورية من إخوانهم المجاهدين ، فقد كان شعور الليبيين جميعاً متجهاً إلى ناحية واحدة وهي التغلب على الطليان… وكانت الجمهورية مثالاً بارزاً في التعبير عن هذا المعنى، فكانت في محل الإجلال والتعظيم من نفس كل ليبي.”


لم يرق ذلك للحكومة الإيطالية التي أصدرت أوامرها إلى قواتها في طرابلس بالعمل على إحباط كافة العمليات السياسية والإدارية والإجراءات الدبلوماسية التي تتخذها زعامات الجمهورية وقياداتها لإيصال صوتها خارج مناطقها.
وقد قامت الحكومة الإيطالية في اليوم التالي بإلقاء المنشورات التي تهدد فيها بالقمع والقتل ومطاردة من أسمتهم بالخارجين عن القانون… كما استقبلت القيادة العسكرية الإيطالية في طرابلس إمدادات حكومتها في روما بزيادة عتادها وأعدادها من قوات المشاة والمدفعية ممن عادوا إلى إيطاليا بعد إعلان الهدنة ونهاية الحرب العالمية الأولى.


وقد اتخذت حكومة الجمهورية الطرابلسية إجراءات دفاعية في مواجهة ما يمكن أن تقوم به قوات الاحتلال بناء على أوامر تصدر إليها من قيادتها السياسية في روما كرد فعل لقيام الجمهورية وإعلان استقلال البلاد؛ فقامت بفتح باب التجنيد و التدريب على القتال، وأعلنت حالة الاستنفار، وكلفت كل عضو من أعضاء مجلس رئاسة الجمهورية بالإقامة في منطقة نفوذه، يُديرها ويُصرّف أعمال مواطنيها، فأقام رمضان السويحلي في مسلاته وأحمد المريض في ترهونه وسليمان الباروني في العزيزية والزاوية وعبد النبي بالخير في أورفله… و قد أسندت قيادة قوات المجاهدين العامة إلى الضابط الليبي الأميرالاى عبد القادر الغناي وكانت الزاوية مقراً لهذه القيادة.


عرف الإيطاليون بالتدابير الاحترازية التي تتخذها حكومة الجمهورية، تحسباً للهجوم على منطقة (سواني بن يادم)، وكان ذلك ما تُعد له القوات الإيطالية بالفعل… غير إنها أدركت إن أسلوب التهديد العسكري والهجوم المباغت أمر صعب التأثير مع الليبيين الذين يزدادون عناداً و قوة في مواجهتهم؛ فأراد الإيطاليون أن يمارسوا أسلوب السياسة والمناورة ولغة السلام؛ فأوعزوا للسيد محمد فرحات، وهم يعلمون إنه رجل سياسة مُحنك، وأنه صاحب رأي يقول؛ يأخذ ما يمكن أخذه عن طريق الحوار والمحاجاة والتفاوض للحصول على ما لا يمكن الحصول عليه بالسلاح والحرب.


نقل السيد محمد فرحات إلى قيادة حكومة الجمهورية، استعداد الإيطاليين للمفاوضات وعقد اتفاق هدنة يقوم على إصدار عفو إيطالي عام، ورد ما أُغتصب من أملاك إلى أصحابها الطرابلسيين… وقد ردت هيئة رئاسة الجمهورية الطرابلسية على هذا العرض برسالة قالت فيها: “أننا قوم لا نأبى الصلح، ولكننا لا نرضى المذلّة والعار… ونحن الذين يجب أن نمنحكم العفو على هذا الاعتداء الفظيع… وإذا أصّــر الطليان على هذا العناد، فسوف نواصل الحرب إلى النهاية”


بدأت المفاوضات وتواصلت بين الطرفين عن طريق الوسطاء والرسائل عما يكون أساساً لشروط الصلح؟… وفي 18 أبريل – نيسان سنة 1919م أعلن وقف الحرب… واتفق على قاعدة للصلح تقضي بـ (منح الشعب الطرابلسي دستورا يُخوّل له مباشرة حقوقه المدنية والسياسية، ويعطيه الحق في القيام بجميع واجباته الكبرى كالشعوب المُتمدّنة، كما هو من شروط الحرية الحديثة). وفي مايو استأنفت المفاوضات مرة أخرى لإتمام ما تضمنته القاعدة المتقدمة و تفاصيل شروط الصلح… وفي يونيو 1919 م وّضع القانون الأساسي ووقع عليه الطرفان.

تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة رمـضـان السويحلى

قوات المقاومة الوطنية تدخل العاصمة المُحتلة

طرابلس بقيادة المجاهد رمضان

“ كان الإيطاليون لا يخشون أحدا من الزعماء كما يخشون رمضان السويحلي ؛ فقد كان أكبر نفوذاً، وأقواهم جيشاً، وأكثرهم قدرة على المناورة “


في يونيو – تموز سنة 1919 م وبعد توقيع اتفاقية الصُلح في منطقة (خلة الزيتونة) ؛ طلب رئيس الوفد الإيطالي الجنرال (تاردينى) من الوفد الطرابلسي، التوجه معه إلى مقر الحاكم في طرابلس العاصمة تعبيراً عن حُسن النوايا وإحتفاءاً بتوقيع الصُلح… وألحّ على رمضان السويحلي الذي رفض في البداية ثم أشترط أن يدخل طرابلس مصحوباً بالزعماء الوطنيين، وبقوة من جيش مكونة من (1500) فارس بأسلحتهم… وأحتدم النقاش وطال قبل أن يوافق الإيطاليون على هذا الشرط.


ودخل زُعماء البلاد، وقوات المقاومة الوطنية يتقدمها رمضان السويحلي حاملاً سلاحه..

تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة رمـضـان السويحلى

المجاهد رمضان السويحلي يتقدم قوات جيش الجمهورية الطرابلسية


ويصف عبد الرحمن عزام المشهد بقوله: “توجهنا إلى مدينة طرابلس في موكب يحف بنا الفرسان بأسلحتهم وذخائرهم، وقد استقبلنا أهالي المدينة في فرح شديد… والنساء بالزغاريد… ثم توجهنا إلى قصر الحاكم الإيطالي، حيث دخلنا من الباب الشرقي - الجنوبي؛ بينما كانت الخيول بفرسانها المُدججين بالسلاح تسد باب القصر، وتملأ الشوارع التي كانت تحيط به”.
ويضيف عزام: “كان اللقاء مثيرا بين المارشال، (غاريوني) الحاكم الإيطالي العام، ورجل الجبل، رمضان السويحلي”.


لم يكن رمضان السويحلي يأمن مكر الإيطاليين وخداعهم… ولكنه كان أكثر منهم مكراً ودهاء… ولم يكن قبوله الصلح بإضافة شروطه إلى القانون الأساسي تحقيقاً لاستقلال ذاتي محدود إلا خطوة على طريق استمرار المقاومة للاحتلال و جلائه عن البلاد وإعلان استقلال ليبيا استقلالاً تاماً غير منقوص.


ومن المفارقات التي تُعـــرّف بشخصية رمضان السويحلي القوية ومستوى أدائه السياسي؛ تلك الواقعة التي يرويها أحد مرافقيه في مذكراته: “…. وعندما نزلنا من قصر الحاكم العام الإيطالي، كنا نتساءل عن السر في انسحاب رمضان السويحلى وانصرافه بسرعة… فقد كان انصرافه مفاجئة لنا، وبدون سابق إنذار… ولكن دهشتنا لم تدم طويلاً عندما عرفنا أن كل واحد من فرسانه كان يخفي مقادير كبيرة من الذخيرة تحت “التبن” في الأكياس التي تأكل منها الخيل وكان الإيطاليون قد تأهبوا للطوارئ فوزعوا جنودهم فوق أسطح بعض المنازل والمباني… وبمعنى آخر ، … كان أقل احتكاك يكفي لإحداث مذبحه دموية في ذلك اليوم… ولم يكن بوسعنا إلا أن نقر بأن رمضان السويحلي قد أحسّ بما كان يحيط به من أخطار ، فبادر بالانصراف ، وأخذ معه فرسانه”


ولما كانت قيادة المقاومة الوطنية الليبية في إقليم طرابلس قد اتخذت من الفرمان السلطاني العثماني حجة دولية لإعلان استقلال البلاد وتأسيس حكومة الجمهورية الطرابلسية في 16 نوفمبر - تشرين الثاني 1918م فإن القرار الذي اتخذته القيادة السياسية في روما بمنح البلاد حُكماً ذاتياً بموجب القانون الأساسي الصادر في الأول من شهر يونيو - حزيران سنة 1919م وإذعانها للصُلح بالتعديلات والشروط التي أضافتها حكومة الجمهورية الطرابلسية؛ لم يكن إلا محاولة مليئة بالخفايا والخبايا للقضاء على الجمهورية الوليدة قبل أن تصبح واقعاً شرعياً في ليبيا.


كان المناضل رمضان السويحلي كعادته يمسك بأوراق الضغط، ويلوّح بأسباب القوة، وهو يدعم الحكومة الوطنية في العاصمة المُحتلة طرابلس مرابطاً بقواته في منطقة (جنزور)، يراقب عن كثب دسائس ومؤامرات قوات الاحتلال… وكان يحسن استعمال أدواته النضالية، سياسياً وعسكرياً. وقد وصفه بعد وفاته الجنرال “جرازياني” في كتابه نحو فزان، بقوله: “… كانت شجاعة وإقدام رمضان السويحلى تفوقان الحد الطبيعي، وكان أشد عدو لدولة إيطاليا، ولم يكن يحجم يوماً عن عرقلة أعمالنا بأي وسيلة استطاع، ولم يتردد مطلقاً في إظهار عداوته لنا، وهو ذو عزم قوي و صلابة لا تنثني.”

رأى رمضان السويحلي وعدد من رفاقه؛ أن الظروف السياسية، المحلية والدولية، والموقف العسكري المُتحفّز في البلاد على طرفيه، وكذلك ما تمارسه سلطات الاحتلال من أعمال إعاقة لنشاطات وقرارات وأعمال الحكومة الوطنية في طرابلس تستدعي تأسيس حزب سياسي يضطلع بأعباء المرحلة، ويقوم بدور قد تهيأت أسبابه ويواكب التطور الفكري والسياسي لأساليب النضال في مرحلة التحرر الوطني. ففي الثلاثين من شهر سبتمبر – أيلول سنة 1919 م أُعلن عن تأسيس وقيام حزب الإصلاح الوطني الطرابلسي على الصفحة الأولى لجريدة “اللواء الطرابلسي” التي أصبحت ناطقة بإسمه… وأُسندت رئاسة الحزب الشرفية للمجاهد رمضان السويحلي إلى جانب الشيخ أحمد المريض الذي تولى الرئاسة العاملة للحزب وعدد من الرموز والشخصيات الوطنية التي كان على رأسها الشيخ خالد القرقني والسيد عثمان الغرياني رئيس تحرير الجريدة (اللواء الطرابلسي) والسيد عبد الرحمن عزام… وأصدر الحزب بيانه التأسيسي المُتضمّن لأهدافه التي صيغت على النحو التالي:

1. المحافظة على حقوق العرب الكاملة المُتضمّنة في القانون الأساسي الطرابلسي “الدستور“.
2. التعجيل بتنفيذ القانون الأساسي بما نصت عليه مواده، وفيما يتعلق بالإصلاح.
3. تأهيل الطرابلسيين لتولي شئون الحكم والإدارة في البلاد.
4. رفض الامتيازات الخاصة بالأجانب.
5. نشر التعليم بكل الوسائل حيث تستوعب البلاد الحضارة الغربية وعلومها وذلك مع المحافظة على العادات الإسلامية لتدعيم الأخلاق العربية.
6. بذل اكبر جهد من العناية لإصلاح الحالة الاقتصادية وإقامة أساس صالح وعادل وتُوزّع بمقتضاه الثروة الوطنية على الشعب.
وهاجم حزب الإصلاح الوطني الطرابلسي سلطات الاحتلال العسكري في البلاد… وخاطب المنظمات المدنية والأحزاب السياسية الإيطالية في روما ودعاها للضغط على حكومتها وتأييد مطالب طرابلس وحقوق شعبها الوطنية المشروعة.


وقد هيكل الحزب قواه السياسية وكوادره التنظيمية في جمعية عمومية و مكتب سياسي ورئيس يمثله ويدير شئونه، وله صحيفة تنطق بإسمه ونظام مُقنن للعضوية… كما كانت للحزب ميليشياته العسكرية إلى جانب برامج عمله السرّية والعلنية… وتلك هي الأُطّر التي تُشكّل قوام أي حزب سياسي… ولم يكن حزب الإصلاح الوطني الطرابلسي مجرد تيار سياسي يضم مجموعة من الوطنيين الرافضين للاحتلال الأجنبي للبلاد… ولكن إلى جانب ذلك، كان للحزب برنامجه النضالي الذي يهدف إلى:

1. المحافظة على المقاومة الوطنية المسلحة، ودعم قدراتها.
2. دعم تيار سياسي وطني يتولى إدارة المعارك السياسية.
3. التمسُك بالقانون الأساسي كخطوة أولى على طريق التحرر والاستقلال الوطني الكامل.
4. مُخاطبة المؤسسات والمنظمات القومية والدولية وإشراكها في المسألة الليبية بما يعيق محاولات طلينة البلاد.
كما وأن تأسيس حزب الإصلاح الوطني في أقليم طرابلس في ذلك الوقت لم يكن بمعزل عن التطورات الحادثة في الأوضاع السياسية والفكرية والاجتماعية، الإقليمية والدولية… ويؤكد تاريخ نشأته أن الحزب، كان جزءاً من حركة الإصلاح والنهضة العربية والإسلامية، ومواكباً لها. كذلك فإن طبيعة النُخبة المؤسسة للحزب وإنتماءاتها وتوجهاتها في المجتمع، وما حفل به تاريخها النضالي من دور وطني فاعل في مسيرة حركة التحرر الوطني في ليبيا، وما تميزت به شخصية المناضل رمضان السويحلى (الكاريزمية) لزعيم وطني ومرجعية دينية وسياسية واجتماعية في البلاد، كان لها بالغ الأثر فيما حققه نشاط الحزب وسط الجماهير التي منحته ثقتها بإعتباره إمتداداً للجمهورية الطرابلسية التي أزعجت العدو، و حققت قفزة نوعية على طريق التحرر الوطني في ليبيا.


jJhvdo hg[lJi,vdm hg'vhfgsJd~m + vlJqJhk hgs,dpgn hgJ;Jhlg (( tn jg; hgtjvm ))





اخترت لكم من مواضيعى

0 العـائلـة الـسـنـوسـيـّة (( الزبير لا يمثلنا ))
0 ماذا يوجد فى المزهريّة الليبيّة
0 أليس لنا الحق بالفخر بهؤلاء الأبطال
0 من أكبر أسرار مقاومة مصراته و صمودها هذه الاغنيه
0 أين المجلس من غلاء الأسعار , و السبب واضح !! ادخل و شوف
0 الطّحالب يباركون فوز غينيا على ليبيا
0 فـيـديـو نـااااادر لـجـنـازة الـشـهـيد ( بإذن الله ) خـالـد أبو شـحـمـه ,, يـوم 20/02/2011
0 إجليّل يهدد ...
0 كنوز ليبيا المنسية - Forgotten Libyan Treasures
0 حقائق مريرة في بني وليد لا ينكرها إلا المنافقون

التعديل الأخير تم بواسطة Max Misurata ; 11-21-2011 الساعة 11:25 PM .
رد مع اقتباس
قديم 11-22-2011, 12:09 AM رقم المشاركة : 2
سيد الخوارق
زائر


رقم العضوية :
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : n/a


افتراضي رد: تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة + رمـضـان السويحلى الـكـامل (( فى تلك الفترة ))





الله اكبرر والله تاااريخ مشرررف لكن الله غالب هالمدمر خاافي هالحقاائق المشررفة ..




اخترت لكم من مواضيعى

0 اليوم الاخيرر
رد مع اقتباس
قديم 11-22-2011, 12:17 AM رقم المشاركة : 3
beach girl
عضو
معروف


الصورة الرمزية beach girl

رقم العضوية : 189738
تاريخ التسجيل : Oct 2011
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 153
الإقامة : سوق الجمعة/شط الهنشير

beach girl غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة + رمـضـان السويحلى الـكـامل (( فى تلك الفترة ))





مشكور على موضوعك
ونشاء الله يدرس في مدرسنا بدل (المجتمع الجمهيري و الوعي السياسي .......)




اخترت لكم من مواضيعى

0 تونس توافق على تسليم البغدادي
0 وحد من الثوار مشي بيخطب
0 لبسة بنكهت الاستقلال
0 صور عروس البحر
0 خش وحط سمايل يعبر على جوك اليوم
0 وخياتي نبي نصحتكم في حاجة
0 رجوع خبر اعتقال المعتصم
0 قفل قناة الراي
0 اليوم عيد ميلادي ومفيش حد تفكرني
0 الطحالب في مصلحة الاحوال المدنية
رد مع اقتباس
قديم 11-22-2011, 12:49 AM رقم المشاركة : 4
اشراقة أمل
عضو
هام


الصورة الرمزية اشراقة أمل

رقم العضوية : 102966
تاريخ التسجيل : Jul 2010
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 5,921

اشراقة أمل غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة + رمـضـان السويحلى الـكـامل (( فى تلك الفترة ))





والله ظلمنا عندما طمست هذه الحقائق

مشكوووووووور فعـــــلا موضوع قمة في الروعة




اخترت لكم من مواضيعى

0 اخر اسبوع لي معكم في المنتدي
0 للــــــــــــفائـــــــــــــدة
0 سؤال للأعضــــــــــــــاء
0 بـــــــوح من المشاعر
0 كيف خدعتني صديقتي
0 هــــــــام جـــــــــدا لمستخدمي الواي ماكس
0 مــــــــــا هـــــــــــــــذا ؟؟؟؟؟؟ !!!!!!!!!!
0 تهنـــئة لمــــــديرنـــــــا الغـــــــــالي Stolen Child
0 قنـــــــــــوات او مهـــــــــــاترات
0 جــــــــرحـــــــــات
رد مع اقتباس
قديم 11-23-2011, 11:03 PM رقم المشاركة : 5
Max Misurata
عضو
خطير


الصورة الرمزية Max Misurata

رقم العضوية : 187155
تاريخ التسجيل : Sep 2011
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 1,347
العمر : 22
الإقامة : مصراتة

Max Misurata غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة + رمـضـان السويحلى الـكـامل (( فى تلك الفترة ))





شكرا على الردود
و فى معلومة جديدة حول الجمهورية الطرابلسية و هى : تم فيها تأسيس أوّل جيش عربى متكامل
من أعلى الهرم ( رئاسة الأركان ) الى أسفل الهرم ( الجندى )






اخترت لكم من مواضيعى

0 فيديو استشهاد آمر كتيبة النمر (مصراتة ) نوري القن
0 مسلحون يستهدفون المتحف العام ببنغازي بقذائف “آر.بي.جي”
0 كلمة الدكتور محمود جبريل اليوم
0 جـزيـرة جـوكـا !!! لـيـبـيـا
0 مـن روائـع الطّـحـالـب :: سـبـب اسـتـشـهـاد قائدنا .. !!!!!!
0 لا تخلـطوا المصـطلـحات !!! / الليبـيون واعـون يـا دعـاة التقـسـيـم !!!
0 لن أعطي صوتى لمن قطع شجرة من أجل حملته الإنتخابيّة !
0 طرائف ونوادر الثورة أيام المعارك
0 الزبير يعلن عن تأسيس جهاز الحرس الوطنى لبرقه و يطالب بتفعيل المادة 188
0 تـاريخ الجمـهورية الطرابلسـيّة + رمـضـان السويحلى الـكـامل (( فى تلك الفترة ))
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الجمـهورية, السويحلي, الفترة, الـكـامل, الطرابلسـيّة, تلك, تـاريخ, رمـضـان, رمضان, فى

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سعدون السويحلي البطل الشهيد mostafamas برامج إسلامية - كتب اسلامية 2 03-03-2011 11:01 AM
تنبيـــــــه!!!الفترة الزمنية بين كتابة موضوع وآخر haifa منتدى المواضيع المكررة والمحذوفة 2 10-22-2010 10:10 PM
تنبيـــــــــه!!!الفترة الزمنية بين طرح موضوع وأخر haifa اخبار الفن - اخبار الفنانين 1 06-21-2010 11:55 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 04:26 PM.
Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
 

الوصول السريع

طريقة عمل الكيك صورلمناظرطبيعية كيف تجعل شخص يحبك نكت مضحكة اسماء بنات ايميلات بنات صور بنات طبخات سهلة اكلات جديدة عمل ايميل على الياهو شعر حزين شعر حب وصفات لزيادة الوزن مسجات حب قوقل ايرث اسماء اولاد منال العالم نكت محششين بنات للتعارف مسجات مقالب غرائب وعجائب اجمل الصور اسماء البنات مترجم انجليزي عربي اجمل النكت كلام حلو أسماء بنات اجمل نساء العالم اسماء اطفال اناشيد طيور الجنة ايقونات الحب صور قلوب اختصارات ماسنجر مسجات شوق فوتوشوب عربي سيارات 2013 منتديات جود

تنويه : المقالات والمواد المنشورة في شباب ليبيا لاتُعبر بالضرورة عن رأي موقع شباب ليبيا ولذا لا تتحمل ادارة الموقع عن اي ماده او مشاركه - تم - او سيتم نشرها من قِبل اعضائها ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير .